برلماني يحذر من "موت سريري" للشباب العراقي

2022-07-16T10:49:07.000000Z

شفق نيوز/ أكد عضو مجلس النواب العراقي ثائر مخيف، أن نسبة البطالة في العراق ترتفع بسبب عدم وجود خطة حكومية لاستيعاب العاطلين عن العمل، واصفاً رواتب الرعاية الاجتماعية بأنها "موت سريري" للشباب.

وقال مخيف لوكالة شفق نيوز، إن "البطالة في العراق طالت جميع الفئات المجتمعية حتى شملت حملة الشهادات العليا، فيما اقتصر الدور الحكومي لامتصاص العاطلين في مؤسسة الرعاية الاجتماعية التي خرجت عن عملها المناط بها".

وأوضح النائب عن ائتلاف دولة القانون، أن "هذه المؤسسة بدأت بإجراءات اسميها الموت السريري للشباب، من خلال إعطاء رواتب للعاطلين أشبه بالتعيين"، مضيفا "رغم اني مع هذه الخطوة كونها تساهم في سد رمقهم، لكنهم ليسوا عاطلين، فأغلبهم أكفاء وأصحاب شهادات ومتعلمين، وعندما يعطى راتبا لهم سيكون أشبه بالتعيين، وهذا ما نلاحظه عند الشباب حيث بدأوا يطلبون توظيفهم في العاطلين".

وتابع، النائب عن محافظة بابل، أن "نسبة البطالة في بابل وصلت إلى أكثر من 65%، وهذه النسبة هي بحسب ما نراه في الشارع ومن مراجعات الشباب على الدوائر بحثا عن وظيفة".

وشدد مخيف في ختام حديثه على "أهمية أن تأتي حكومة جديدة قوية تلبي تطلعات الشعب العراقي، وتكون بعيدة عن الفساد المالي الذي أوقع العراق بهكذا مشاكل ومعضلات".

 

Shafaq Live
Shafaq Live