المالكي لإياد علاوي: الجلسة الأولى للبرلمان شابتها خروقات قانونية ودستورية

2022-01-12T12:32:16.000000Z

شفق نيوز/ جدد رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي يوم الأربعاء موقف الإطار التنسيقي الشيعي من عدم "قانونية ودستورية" الجلسة الأولى لمجلس النواب العراقي بدورته الجديدة، والتي شهدت تجديد ولاية جديدة للرئيس السابق للمجلس محمد الحلبوسي، وانتخاب نائبين له.

والمالكي أحد أبرز قيادات الإطار التنسيقي الذي يضم قوى سياسية شيعية مناهضة لنتائج الانتخابات التشريعية العراقية التي أُجريت في شهر تشرين الأول/أكتوبر من العام 2021.

وذكر بيان صادر عن المكتب الاعلامي للمالكي، أن الأخير استقبل بمكتبه اليوم رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي والوفد المرافق له .

وأوضح البيان أنه جرى خلال اللقاء بحث آخر مستجدات الأوضاع السياسية الراهنة، والاحداث التي رافقت انعقاد الجلسة الاولى للبرلمان الجديد .

كما أشار البيان إلى أن المالكي "أكد على ضرورة الحفاظ على المصلحة الوطنية وديمومة الحوار بين الأطراف السياسية العراقية بعيدا عن الخلافات والفوضى من أجل مواجهة التحديات التي يمرّ بها البلاد".

وقال المالكي، إن "جلسة البرلمان التي عقدت الاحد شابتها خروقات قانونية ودستورية مما استدعى الاعتراض لدى المحكمة الاتحادية للنظر بتلك الخروقات ومعالجة الخلل الحاصل".

بدوره اعرب علاوي عن اسفه لما حصل خلال انعقاد البرلمان، داعيا جميع الاطراف الى تغليب مصلحة الشعب العراقي وتعزيز الثقة بين القوى السياسية من خلال تشكيل لجان مشتركة لمواصلة الحوارات والابتعاد عن الخلافات والاجواء المشحونة والمتشنجة من اجل تحقيق الامن والاستقرار في البلاد.

وكان الإطار التنسيقي قد اعلن في وقت سابق من صباح اليوم، تقديم اعتراض لدى المحكمة الاتحادية على "الخروق" التي رافقت الجلسة الأولى للبرلمان العراقي، والتي انتخب فيها هيئة رئاسة جديدة.

وعقد قادة الإطار التنسيقي مساء الثلاثاء اجتماعاً خاصاً ببحث وقائع جلسة البرلمان الأولى، في مكتب همام حمودي رئيس المجلس الأعلى، واستمر لساعات الصباح الأولى من اليوم الأربعاء، بحسب مصدر سياسي مطلع، لوكالة شفق نيوز.

Shafaq Live
Shafaq Live