الخزعلي يوجه متظاهري الاطار بالانسحاب: وصلت الرسالة

تظاهرة أنصار الإطار التنسيقي
2022-08-01T15:54:11.000000Z

شفق نيوز/ وجه القيادي في الإطار التنسيقي، أمين عام العصائب، قيس الخزعلي، يوم الاثنين، أنصار الإطار، بالإنسحاب والعودة إلى منازلهم، مشيراً إلى أن "الرسالة وصلت".

وقال الخزعلي، في تسجيل صوتي وجهه إلى متظاهري الإطار، ورت نسخة منه لوكالة شفق نيوز: "بيض الله وجوهكم بهذا الموقف المشرف في الدفاع عن الدولة وشرعيتها ومؤسساتها وعن والعملية الديمقراطية، وعدم السماح بالإنزلاق إلى الفتنة الداخلية".

وأضاف: "لقد أوصلتم الرسالة بانضباطكم و التزامكم وعدم دخولكم إلى المنطقة الخضراء، وعدم حصول أي احتكاك مع الأجهزة الأمنية، فشكراً لكم وجزاكم الله خيرا، خصوصاً بعد امتلاء الشوارع وعدم استطاعتها استيعاب الأعداد الكبيرة، نطلب منكم العودة إلى منازلكم سالمين آمنين، والعراق بخير ما دمتم موجودين".

وشهدت العاصمة بغداد، عصر الاثنين، تظاهرة لجمهور الإطار التنسيقي الذي يضم مجموعة من الأحزاب الشيعية قرب الجسر المعلق المؤدي إلى المنطقة الخضراء، وذلك بعد دعوة من "اللجنة التنظيمية لدعم الشرعية والحفاظ على مؤسسات الدولة"، والتي جاءت رداً على الاعتصام المفتوح لأنصار التيار الصدري في البرلمان ودعوة الصدر لتغيير النظام السياسي.

ويترقب الشارع العراقي لما سيؤول إليه الوضع في العاصمة بغداد، وذلك بعد دعوات مضادة من زعيم التيار الصدري من جهة، وقوى الإطار التنسيقي الشيعي من جهة أخرى للتظاهر أمام أسوار الخضراء وداخلها.

ويشتد الخلاف بين الصدريين الذي يعتصمون في مقر البرلمان العراقي بالمنطقة الخضراء، والإطار التنسيقي الذي دعا أنصاره للتظاهر قربها.

واقتحمت أعداد كبيرة من مؤيدي زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، أمس الأول، مبنى البرلمان العراقي، في ثاني اقتحام خلال يومين، واعلنوا اعتصاما مفتوحا حتى طرد من وصفوهم بـ" الفاسدين".

وشهدت عدد من المحافظات العراقية، اليوم الاثنين، تظاهرات مؤيدة لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ودعوته للتظاهر في المحافظات، باستثناء محافظة النجف، فيما انضمت محافظة سنية لأول مرة للتظاهرات المؤيدة للصدريين.

Shafaq Live
Shafaq Live