رفضت عمله فقتلها.. جريمة مروعة تهز كربلاء وذووها يرفضون العزاء حتى إعدامه

2022-07-18T05:34:58.000000Z

شفق نيوز/ شهدت محافظة كربلاء جريمة قتل مروعة لامرأة عشرينية على يد زوجها المتهم بتجارة المخدرات، في واقعة هزت الشارع الكربلائي.

وقال والد المرأة الذي يسكن في منطقة حي العامل وسط مدينة كربلاء لوكالة شفق نيوز، إن "ابنتي من مواليد 2000، تزوجت قبل 9 سنوات، لكنها لم تشعر يوما بالسعادة مع زوجها، فقد كان يعنفها ويشتمها طوال الوقت، ولم يكن هناك أي انسجام بينهما، وهذا ما كان واضحا على ابنتي من شحابة وجهها وتردي وضعها الصحي".

وأضاف، "كما كان زوجها يعمل في تجارة المواد المخدرة، ولم تكن ابنتي راضية عن عمله هذا، وفي محاولة منها للضغط عليه من أجل ترك هذا العمل، قررت هجره والانتقال للعيش معي في المنزل".

 وتابع، "استمر هذا الأمر لمدة 4 أشهر، لكنه لم يتوقف عن عمله في تجارة المخدرات، وكان يأتي مرارا إلى منزلنا في محاولة لإرجاعها ولكنها ترفضه، فيقوم بالشتم والسب أمام المنزل وصولا إلى اطلاق التهديدات".

وأوضح، "قمنا بإخبار أهله عن تصرفاته لكن دون جدوى، وتم اخبار اعمامه واخواله ولم يحدث شيء، فلم يستطيع أحد من اقربائه أن يوقفه عند حده، ويبدو أن والدته هي من كانت تدفعه للقيام بهذه الأمور ضدنا، وخاصة في آخرها التي قام بإطلاق النار على منزلنا وأدى إلى مقتل ابنتي".

وعن تفاصيل الواقعة، بيّن والد الضحية، أن "زوج ابنتي (الجاني) جاء بواسطة دراجة نارية مع شقيقه وهو يحمل السلاح، ووقف أمام منزلنا وقام باطلاق 3 رصاصات تجاه المنزل، ما أدى إلى مقتل ابنتي على الفور، فيما تعرضت أنا للإصابة".

وأكد، أن "الجاني تم إلقاء القبض عليه يوم أمس وفق المادة 406، خلال محاولته عبور سيطرة أمنية للهرب إلى خارج محافظة كربلاء".

وأشار والد المجني عليها، إلى "عدم إقامة مجلس عزاء على الضحية حتى اعدام الجاني مع شقيقه"، مطالبا "رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بالتحقيق بنفسه هذا الأمر".

 

Shafaq Live
Shafaq Live