جماعة مجهولة تعلن مسؤوليتها عن هجومين ضد أرتال التحالف

2020-09-23T15:15:33.000000Z

شفق نيوز/ تبنت جماعة مجهولة تدعى سرية "قاصم الجبارين" يوم الأربعاء مسؤوليتها عن هجومين استهدفا امدادات التحالف الدولي في بغداد وبابل.

وجاء في بيان للسرية، لم يتسن لوكالة شفق نيوز التأكد من صحته، إنها "نفذت عمليتين نوعيتين استهدفتا رتلين للدعم اللوجستي ونقل الآليات العسكرية التابعة للقوات الغازية في كل من سريع الحلة بمحافظة بابل وسريع ابي غريب في بغداد".

وقال البيان إن "العمليتين أسفرتا عن إحراق الحمولتين واعطابها"، متوعدة بالقول، "نعاهد الشرفاء والشعب العراقي أن المقاومة الإسلامية في سرية قاصم الجبارين لن يهدأ لنا بال ولن يغمض لنا جفن ما دامت قوات الاحتلال الأمريكي مغتصبة لأرضنا، ومستحلة لحرمة شعبنا".

وهذه الجماعة مجهولة، والبيان الصادر يحمل الرقم اثنين، أي أنها حديثة النشأة.

وفي وقت سابق الأربعاء، أبلغ مصدر أمني وكالة شفق نيوز، بأن تفجيرا استهدف رتلا يحمل دعما لوجستيا لقوات التحالف الدولي في محافظة صلاح الدين شمالي البلاد.

وصعدّ مسلحون مجهولون هجماتهم ضد مصالح التحالف الدولي والقوات الامريكية في الأشهر القليلة الماضية، حتى باتت شبه يومية.

وتتهم الولايات المتحدة كتائب "حزب الله" وفصائل عراقية مسلحة مقربة من إيران بالوقوف وراء الهجمات المتكررة التي تستهدف سفارتها الموجودة في "المنطقة الخضراء" وقواعدها العسكرية التي ينتشر فيها جنودها إلى جانب قوات التحالف الدولي الأخرى في العراق.


Shafaq Live
Shafaq Live