الأمن الوطني يقتل "الإداري العام" لولاية ديالى بتنظيم داعش

2020-12-23T20:48:29.000000Z

شفق نيوز/ أعلن جهاز الأمن الوطني، يوم الأربعاء، عن قتل الإداري العام لما يسمى بولاية ديالى لتنظيم داعش، في عملية استندت لمعومات استخبارية.

وذكر جهاز الأمن في بيان ورد لوكالة شفق نيوز، أن مفارز جهاز الأمن الوطني في محافظتي صلاح الدين وديالى، ومن خلال الجهود الاستخبارية وتقاطع المعلومات، تمكنت من إلقاء القبض على الإداري العام لقاطع ديالى الانغماسي المكنى (حيدر) بالاشتراك مع القوة الماسكة للارض.

وبين أن القوات نصبت كميناً محكماً للإرهابي، وبعد أن تأكدت من ارتدائه لحزام ناسف، قامت بقتله فور محاولته المقاومة والهرب من الكمين.

وكان الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء يحيى رسول، قد صرح اليوم الاربعاء، عن قتل "معاون والي العراق"، بعملية نوعية جنوبي محافظة كركوك.

وقال رسول في بيان ورد لوكالة شفق نيوز، إن "قوة تكتيكية خاصة من وحدات جهاز مكافحة الارهاب نفذت واجبا استباقيا بالطائرات المروحية في منطقة (وادي الشاي)، أسفر عن قتل عنصرين إرهابيين انتحاريين من بقايا عصابات داعـش بعد الاشتباك معهما داخل وكر لهم"، موضحا أن "أحد هؤلاء العناصر الذين تم قتلهم هو المعاون الأول لما يُعرف بوالي العراق المُلقب (شعلان)".

واضاف "كما وتمكن أبطال الجهاز من القاء القبض على عنصرين إرهابيين في قضاء أبو غريب بعد التوصل أليهما بناءً على معلوماتٍ إستخبارية دقيقة".

 

Shafaq Live
Shafaq Live